السبت 13 جمادى الأولى 1440 هجري الموافق ل 19 يناير 2019 ميلادي

آخر الأخبار

السفارة الصينية بالمغرب تعقد مؤتمرا صحفيا استعدادا للاحتفال بعيد الربيع الصيني

السفارة الصينية بالمغرب تعقد مؤتمرا صحفيا استعدادا للاحتفال بعيد الربيع الصيني ... المزيد

صدور ترجمة لروائع الأدب الأذربيجاني لآفاق مسعود

صدور ترجمة لروائع الأدب الأذربيجاني لآفاق مسعود ... المزيد

افتتاح المركز الثقافي الصيني بالعاصمة الرباط

افتتاح المركز الثقافي الصيني بالعاصمة الرباط ... المزيد

السفارة المغربية بسيول تعقد اللقاء التواصلي الثاني لفائدة الطلبة المغاربة بجمهورية كوريا بمناسبة الذكرى 63 لعيد الاستقلال المجيد

السفارة المغربية بسيول تعقد اللقاء التواصلي الثاني لفائدة الطلبة المغاربة بجمهورية كوريا بمناسبة الذكرى 63 لعيد الاستقلال المجيد ... المزيد

السفارة المغربية بسيول تعقد اللقاء التواصلي الثاني لفائدة الطلبة المغاربة بجمهورية كوريا بمناسبة الذكرى 63 لعيد الاستقلال المجيد

السفارة المغربية بسيول تعقد اللقاء التواصلي الثاني لفائدة الطلبة المغاربة بجمهورية كوريا بمناسبة الذكرى 63 لعيد الاستقلال المجيد ... المزيد

العاهل المغربي يهنئ إمبراطور اليابان في ذكرى اعتلاء العـرش

العاهل المغربي يهنئ إمبراطور اليابان في ذكرى اعتلاء العـرش ... المزيد

... المزيد

صورة الأسبوع

... المزيد

جمعية الطلبة الإندونيسيين بالمغرب تنظم الاستعراضات الفنية والثقافات الإندونيسية

نظمت جمعية الطلبة الإندونيسيين بالمغرب برحاب كلية الآداب والعلوم الإنسانية السويسي الرباط يوم الاثنين16 نونبر 2015 الجاري يوما ثقافيا تحت شعار"الاستعراضات الفنية والثقافات الإندونيسية" بحضور سعادة سفير إندونيسيا بالمغرب السيد ايندونغ دوي سيارييف سيامسوري والعديد من الشخصيات المغربية والإندونيسية.

ابتدأ الحفل على الساعة الواحدة بعد الزوال بعزف النشيدين الوطنيين المغربي والإندونيسي، تلتهما تلاوة آيات بينات من الذكر الحكيم تجسد الثقافة الدينية الإسلامية والهوية المشتركة بين البلدين الشقيقين، بعدها أتت كلمة ترحيبية تلاها رئيس الجمعية الطالب فقيه عبد العزيز التي أكد فيها أن الثقافة الاندونيسية ثقافة عريقة ومكونة من مختلف الشعوب واللغات والتقاليد وتجمعهم رعاية الله تعالى و جمهورية اندونيسيا.

وأضاف"نحن على يقينٍ بأنّ الثقافة بتنوع فروعها ومنابعها، واختلاف جغرافيتها وتاريخها، هي ما تجمعُ الشعوب وتقربهم من بعضهم".

بعد ذلك تم تقديم عرض راقص لمجموعة من الفرق من الطلبة اﻹندونسيين بتقديم رقصات معبرة كشفت عن خصوصية هذا البلد الآسيوي أولى هذه الرقصات كانت بعنوان: pasembahan من مدينة سومطرة الغربية، بعد ذلك تم تقديم رقصة ondel ondel من العاصمة الإندونيسية جاكرطا ... وأخيرا رقصة poco poco من جزيرة مالوكو، إضافة إلى تقديم مسرحيات إندونيسية ...

كما قام الطلبة بتقديم أغاني تقليدية إندونيسية بالآلة التقليدية angklung وهي موسيقى تقليدية لجاوي الغربية.

وفي الأخير استمتع المدعوون بعرض طريقة صنع اللباس التقليدي باندونيسيا وهي batik ..

هكذا عاش أساتذة وطلبة جامعة محمد الخامس لحظات مفيدة وممتعة رفقة جمعية الطلبة الإندونيسيين.

أعلى الصفحة
أنت هنا : Skip Navigation Linksالرئيسية | قائمة المقالات | تفاصيل المقال